معطفاً أجمل

أنهيت مقابلة التاريخ الشفوي الأولى لي هذا المساء. اتفقت مع الدبلوماسي الثمانيني أن نلتقي في الثالثة والنصف. لم أزر هذا الجزء من مانهاتن قبلاً، ومازالت الأبنية الملونة أكثر ما أفضله في المدينة اللئيمة. ليست لئيمة، لكن تصر على تجاهلي، وأصر على الاعتذار عن كوني هنا.

انتظرت لدقيقة أمام باب الشقة المفتوح قبل أن يستقبلني في غرفة الجلوس. أمضيت المقابلة أسترق النظر غلى تفاصيل المكان اللانهائية، الأطباق الزجاجية التي لم أستطع أن أحدد جنسيتها بالضبط، النافذة الخشبية المدقوقة على الجدار. لم أعلم إن كان مستر ريتشارد قد تجاهل أو سها عن تعليقي في نهاية المقابلة على أناقة المكان.

تحدثنا لساعة ونصف، دون أن ننه الأسئلة التي احتجته للإجابة عنها، طلبت أن نلتقي مرة ثانية، لم يعترض رغم اعترافه أنه لا يملك أكثر من ما شاركني به. حمل الثمانيني الجميل معطفي الرياضي كي أرتديه، تمنيت لو أني اصطحبت معطفاً أجمل، معطفاً يستحق أن يساعدني على ارتدائه دون أن أشعر بالحرج أني لا أنتمي للمكان. شاركت بعض المعلومات الشخصية وهو ينتظر قدوم المصعد معي.

اعترفت هذا الصباح أن تجربة المرأة المستقلة ترهقني، وأن سعيي الدائم لعمل أفضل ينال من بدايات ونهايات أيامي، أني أتمنى لو كانت تجربة فعلاً، لأعلن أنها انتهت، أو أن أكتفي بتجربة الفتاة المستقلة دون الترقية لأكون امرأة عاملة. لا تنتهي الانتظارات، مرة أخرى أنتظر نهاية. البدايات مبالغ في تقديرها، توقفت عن كوني فتاة عندما أدركت ذلك ربما.

أؤجل يومياً مشروع كتابة مذكراتي رغم الأيام المحمومة بتفاصيل تستحق التدوين، مشاركة أحد أصدقائي الافتراضيين مذكراته المملة على الحائط أمام الجميع، يضع فكرة الكتابة أسفل المعدة. أعلم، أشارك نهاراتي كما يفعل، لكن على الأقل لم جمع كلمات العربية كي أخبر أحداً ماذا تناولت اليوم على العشاء، أو أن فطيرة التفاح من مطبخ السكن لم تكن بالسوء الذي توقعته.

البدايات، النهايات، ورسائل البريد الالكتروني، لم تفشل في إيقاظي بعد نوم قصير. أمي أيضاً.
Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s